يسرا

أعلن “تروب فست أرابيا”، النسخة العربية من “تروب فست” الذي يعد أضخم مهرجان عالمي للأفلام القصيرة، عن إختيار النجمة المصرية “يسرا” كمدير مشارك للمهرجان في دورته الثالثة، التي ستقام بتنظيم ودعم من Twofour54 على كورنيش أبوظبي خلال شهر نوفمبر القادم.

ستتولى يسرا بالتعاون مع مؤسس المهرجان المخرج العالمي جون بولسون، مهمة اختيار الأفلام المرشحة للجولة النهائية من جوائز تروب فست أرابيا، لتقوم بعد ذلك لجنة التحكيم المؤلفة من مشاهير صناعة الأفلام العربية باختيار الفيلم الفائز من بين الأفلام المرشحة والتي ستعرض بالمهرجان للمرة الأولى. وسيتم اختيار الفيلم الفائز في حدث حيّ ومباشر أمام الجمهور، يتخلله فعالية السجادة الحمراء وبرنامج ترفيهي مميز بحضور يسرا وبولسون.

وقد علقت يسرا على مشاركتها في تروب فست أرابيا ، قائلة: “إنني سعيدة جداً بمشاركتي في هذا المهرجان، بالنظر لدوره في إبراز الشغف العربي المتنامي بالإعلام وصناعة الأفلام والترفيه، وهذا ما شهدته النسختين السابقتين عامي 2011 و2012. وأتطلع قدماً لمشاهدة أعمال الشباب العربي ورؤية إبداعاتهم في استخدام “الوقت”، رمز المهرجان لهذه السنة.”

من جانبه، قال جون بولسون تعليقاً على انضمام يسرا كمدير مشارك للمهرجان: “عملية اختيار المرشحين ليست بالأمر البسيط مع الأخذ في الاعتبار الكم الهائل من المواهب المشاركة، وعليه نتقدّم بكل الامتنان للنجمة يسرا، من أجل مشاركتها في المهرجان وإثرائه بخبرتها الطويلة في مجال السينما. ولا شك في أنّ وجود واحدة من أبرز نجمات التمثيل في العالم العربي ستضيف الكثير للمشاركين، وأتطلع قدماً للعمل معها لاختيار الأفلام المرشحة للجولة النهائية”.

يشترط للمشاركة في مهرجان تروب فست أرابيا 2013، أن يكون مخرج الفيلم من مواطني دول مجلس التعاون الخليجي، الأردن، اليمن، الجزائر، مصر، العراق، لبنان، ليبيا، المغرب، فلسطين، السودان، سوريا و تونس. مع ضرورة الالتزام برمز المهرجان (TSI) لهذا العام وهو “الوقت”، وذلك بهدف تقييم القدرة الإبداعية لدى صناع الأفلام وضمان تصوير الفيلم بشكل خاص لـ”ـتروب فست أرابيا”.

جدير بالذكر أن يسرا كانت قد بدأت مشوارها الفني في العام 1977، ولمع نجمها بعد مشاركتها المميزة في عددٍ من الأعمال السينمائية والتلفزيونية من الدراما إلى الكوميديا والحركة، لتنال العديد من الجوائز الفنية الهامة، ولتصبح واحدة من أبرز نجوم التمثيل في العالم العربي. كما تتميز الفنانة المصرية بنشاطاتها وأعمالها الخيرية التي ساهمت باختيارها سفيرة للنوايا الحسنة من قبل برنامج الأمم المتحدة الإنمائي.